القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

تمهيداً لتحالف جديد ...مليشيا الإخوان تنجح في تهريب طائرات مقاتلة من سيئون الى مليشيا الحوثي بصنعاء



تقرير خاص/ قائد منصور 


تداولت مصادر اعلامية مختلفة أن طائرة مروحية مقاتلة شوهدت في سماء ولاية مأرب قادمة من اتجاه الشرق (وادي حضرموت) وتحلق بعلو منخفض جداً ، واتجهت صوب صنعاء على الأرجح ، بحسب تلك المصادر. 


 واوضحت المصادر ان الطائرة المقاتلة مرت بسلام ولم تقوم مليشيا الإخوان باعتراضها ؛ وهذا ربما يكشف ان الطائرة المقاتلة ارسلتها الجماعة من سيئون الى مليشيا الحوثي في صنعاء بعد تصاعد الاحتياجات الشعبية للمطالبة برحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى من المدينة، وما يؤكد أن المليشيات الإخوانية هي من أرسلت الطائرات كونها لم تشن أي عملية عسكرية ضد مليشيا الإخوان بولاية مأرب او مليشيا الحوثي في أطراف مارب او ذمار ، وانما كانت في رحلة مرور سلسة دون أن يسفر مرورها عن أي هجوم.

واكدت المصادر ان مليشيا الإخوان والمقاومة امتنعوا عن استهداف الطائرة المقاتلة لعلمهم بأنها صديقة وتتبع القوات المسلحة اليمنية وكانت متواجدة في سيئون الخاضعة لمليشيا الإخوان ، وكان من السهل استهدافها كونها تحلق بعلو منخفض.

ورجحت المصادر ان الطائرة المقاتلة انتقلت من سيئون إلى صنعاء مروراً فوق سماء ولاية مأرب اليمنية، وهو ما تؤكده رواية مليشيا الإخوان في ولاية مأرب، والذين ذكروا ان الطائرة قدمت من الشرق، وهي مناطق خاضعة لسيطرة إخوان اليمن، وهو ما ينفي ان تكون الطائرة تابعة للحوثيين الذين يتمركزون في غربي ولاية مأرب، وليس في شرقها.

مليشيا المنطقة العسكرية الأولى في وادي حضرموت تمتلك على الأرجح قرابة 40 ألف عنصر مزودة بمختلف أنواع الأسلحة بما في ذلك طائرات مقاتلة.. هذه القوات التي قال عنها المتحدث باسم التحالف العربي تركي المالكي في تصريحات سابقة بانها لاتتبع الشرعية وهذا يؤكد بوضوح ان الطائرة تم تهريبها من سيئون الى صنعاء بالتنسيق مع المليشيات في ولاية مأرب بتسهيل مرورها وعدم استهدافها. 

وتحاول مليشيا الإخوان في الآونة الأخيرة انتهاج سياسة المهادنة، مع التلويح بخيار التحالف مع الحوثيين في صنعاء مع انه قد تم ذلك مسبقاً ، خاصة بعد تحرير القوات المسلحة الجنوبية محافظتي أبين وشبوة وطردهم منها ، لكن هذا يعزز من ان قوات الإخوان تعد المساهم الأبرز في تمويل الحوثيين سوى كاستراتيجية، او من خلال بعض تجار السلاح المحسوبين على الإخوان".

وتسيطر عصابات مسلحة على منافذ برية وبحرية هامة في المهرة تتبع المدعو علي الحريزي المقرب من المليشيات الحوثية، بالتنسيق مع المليشيات الإخوانية الإرهابية تقوم بعملية تهريب للاسلحة الى المليشيات الحوثية عبر المواني منها الى وادي حضرموت ثم مارب وصنعاء.

ما يجري في محافظة المهرة ووادي وصحرائ حضرموت يحمل الكثير من الخطر على الأمن ليس فقط في محافظتي المهرة وحضرموت ، لكن التهديد يشمل أيضا كل محافظات الجنوب، في ظل محاولات إخوانية مستمية على إفساح المجال أمام الزج بالعناصر الحوثية الإرهابية لتتمدد بالجنوب.


وكان القيادي في جماعة الإخوان عادل الحسني قد اعلن في تغريدة على تويتر عن تحالف قادم بين المليشيات الإخوانية والحوثية، حيث قال في تغريدته
"مثلما تحالفتم مع الطيران الإماراتي وسلاح التحالف الغادر ضد أبين وشبوة ورفعتم علم الانفصال على حد وصفه ، سنتحالف مع صنعاء اليمنية والمجنح والبالستي وستدفعوا الثمن غاليا والبادي اظلم" .
العاصفة نيوز.. الحقيقة الكاملة
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
.

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات
  • تعليق عادي
  • تعليق متطور
  • عن طريق المحرر بالاسفل يمكنك اضافة تعليق متطور كتعليق بصورة او فيديو يوتيوب او كود او اقتباس فقط قم بادخال الكود او النص للاقتباس او رابط صورة او فيديو يوتيوب ثم اضغط على الزر بالاسفل للتحويل قم بنسخ النتيجة واستخدمها للتعليق

X
ستحذف المقالات المحفوظة في المفضلة ، إذا تم تنظيف ذاكرة التخزين المؤقت للمتصفح أو إذا دخلت من متصفح آخر أو في وضع التصفح المتخفي