القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

سعاد علوي ... إنتشار مخدر #الشبو في مجتمعنا بشكل سريع ومخيف جداً



#تجمعوا_هنا 
واقرأوا حتى وان كان المقال طويلاً بالله عليكم
ليس من أجلنا فقط بل ومن أجل أطفالنا وأسرنا وشبابنا .. والأجيال القادمة

ينتشر مخدر #الشبو في مجتمعنا بشكل سريع وخطير جداً عبر عصابات تمتهن تجارة المخدرات وتستخدم من الشباب والبنات بل وحتى الأطفال في عملية ترويجه بين المتعاطين من أبنائنا وبناتنا . 
لانقول أن ذلك غريباً على مجتمع غزته ظاهرة المخدرات منذ سنوات وتدرج إنتشار الأنواع من الأقل إلى الأكثر خطورة في مدة قياسية بالنسبة لبقية المجتمعات التي لها باع طويل مع تجربة ظاهرة المخدرات .. 
والأمر الخطير الذي أردت أن أجمعكم اليوم للحديث عنه ليس انتشار مخدر الشبو فقط وخطورته التي فاقت كل أنواع المخدرات الأخرى الطبيعية والتخليقية التي هي عبارة عن استخراج المادة المخدرة مثال( الهيروين) من نبات مخدر طبيعي .. 
الأمر الخطير هو أن هناك بعض من الأشخاص سواء كان من أسر وأقارب المروجين أو المتعاطين وبعض المسؤولين والقيادات والعاملين في سلك النيابة والامن والمناضلين والمحامين وغيرهم يقومون إما بالتوسط لإخراج هؤلاء الخارجين عن القانون والخارجين عن القيم والأعراف من السجن وأنقاذهم من المصير الذي يستحقونه أو الدفاع عنهم من خلال عدم الإهتمام بخطورة الأمر والتسهيل بالرشوة وغيرها من الأفعال الدنيئة لتمرير تجارتهم 
وأولئك المتوسطون هم من المستهترين بمصلحة وطنهم والمستغلين لوظائفهم ومراكزهم القيادية والخائنين للأمانة التي يحملونها وهي بمعنى الكلمة الحقيقية حياة شعب ومجتمع بأكمله بكل فئاته وشرائحه .. 
لذلك ومن هنا أتوجه بنداء إنساني خاص لكل شخص مسؤول وقيادي وموظف ورجل أمن بالتوقف عن التوسط لمصلحة من يعملون على تدمير مجتمعنا وقتل شبابنا وبناتنا وإنحلال قيمنا . 
قم بواجبك لا تخنه واتقك ربك في نفسك وأهلك ووطنك ودينك ..

فلا تدري ربما قد وصلوا إلى بيتك واستدرجوا ابنك أو ابنتك أو زوجتك أو أختك إلى ممارسة رذائلهم وإن لم يصلوا فحتما سيصلوا إليك واليهم يوماً ما. 

ولكل ولي أمر أو أم وأب إن إدراج ابنك المتعاطي في السجن ذلك عقاب يستحقه وهو حماية له ولك ولبقية أبنائك وأطفالك , لقد أصبح كالوباء الذي تنتقل عدواه لمن حوله . 
أم انكم لن تقتنعوا إلا بعد أن يصاب الجميع بتلك الأمراض التي يتسبب بها ذلك المخدر اللعين منها التشوه الأخلاقي والتشوه الجسدي والنفسي التي تنتج عن الإستمرار في تعاطيه .
وأقولها هنا بألم وصراحة أيضا أن آباء وأمهات المروجين والمدمنين هم أيضا يستحقون العقاب بل وأقسى عقاب لأن لولا إهمالهم في تربية أبنائهم ماكان لتلك العصابات الشريرة الإستطاعة للوصول إليهم .. 
فلنتقي الله جميعا ونقف وقفة رجل مؤمن واحد ونعمل على إتقاء هذه النار المستطيرة الأشد حرارة من حمم البراكين المتدحرجة صوبنا بأقصى سرعة ونحن كلنا غافلين عن شرها . رغم ظهور بعض بوادرها من أشكال الجرائم البشعة التي حدثت خلال الأشهر القليلة الماضية وعدد الضبطيات لرجال مكافحة المخدرات في كافة المحافظات الجنوبية من مروجين وكميات لمخدر الشبو ذلك المخدر الكيميائي الأخطر في العالم .. 
وهذا إنما جاء نتيجة للصمت والتعامل بلا مبالاة حيال إنتشار ظاهرة تعاطي ومتاجرة وترويج المخدرات بين أبنائنا حتى وصلت إلى بيوتنا وأخذت في طريقها أطفالنا وبناتنا ..
اللهم إني بلغت اللهم فاشهد 

سعاد علوي 
رئيس مركز عدن للتوعية من خطر المخدرات 
5 مايو 2022
العاصفة نيوز.. الحقيقة الكاملة
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
.

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات