القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

*لا أصدق أنك رحلت عنا دون سابق أنذار ورحيلك كان فاجعة صعقت كل من عرفك

رائد القاضي


العاصفة نيوز/ تعازي
رحل عنا مبكراً صديقي وحبيبي الشاعر الأديب رائد القاضي رحمة الله تغشاه دون مرض سابق رحل بلمح البصر ومن دون سابق انذار رحل ورحل الكثير من زملائنا وأساتذتنا واصدقائنا.

د.رائد القاضي رحمة الله تغشاه ، هو الأخ والصديق وحبيب قلب المعينين أكاديمياً، رحل بلحظة في ذبحة صدرية مفاجئة!

د.رائد القاضي رحلت وخلفت عائلة ولديك أطفال صغار، كنت تحمل الفرح معك أينما حلّيت ، كنت محبوب من الجميع، لا تعرف الكره، أحبنا وأحببناه، وفجأة وردنا خبر وفاتك كالصاعقة خبر رحيلك صدمنا وآلمنا جميعنا .

لا أصدق أنك رحلت ولم تصل لطموحك وأمنياتك بالنقل لجامعة عدن وتحصل على تسويتك وتكون بيننا،، كنت أنت المليئ بالحياة والحركة والتفائل، كانت الحياة تليق بك جدا، أنت القوي والمخلص والوفي كنت أول من يستجيب ويلبي النداء لأي قرار تتخذة اللجنة التنسيقية للمعينين أكاديمياً بجامعة عدن، فلترقد روحك بسلام... كسرت قلوبنا.

كنت نموذجا لكل معاني الوطنية وتتمتع بدماثة الخلق والوفاء والنزاهة والقيم الإنسانية، كما كنت فارساً مدافعاً عن قضية ومظلومية المعينين أكاديمياً ومظلومية الشعب الجنوبي.

لا أصدق أنني أخاطبك كي أودعك! الحياة ظالمة جدا... جمعتنا بك المعاناة والظلم الذي حل علينا لسنوات من الأنتداب دون مقابل ولم نستطيع الوصول لحقوقنا في التعيين المالي، دموعي تذرف دون أرادتي لا أعلم كيف سأستوعب وأصدق أنك ما عدت بيننا !.

كلمات كثيرة وحرقة كبيرة الا أن هذا القدر لا مفر منه! 

 واخيراً نعزي أنفسنا أولاً ثم نتقدم بخالص التعازي والمواساة القلبية الصادقة لأسرته ووالده وجميع أخوانه ومحبيه ، تغمده الله الفقيد بواسع الرحمة والمغفرة وان يسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه ومحبيه الصبر والسلوان إنا لله وإنا إليه راجعون ..

*الآسيف : د.علي محمد قاسم القحطاني*
العاصفة نيوز: الحقيقة ...... الكاملة
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
العاصفة نيوز

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات