القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

تدهور العملة المحلية امام العملات الأجنبية تتحمله الحكومة وقيادة البنك المركزي

البنك المركزي عدن

العاصفة نيوز : تقارير وآراء
تقرير /عنتر الشعيبي
تزداد الأوضاع الاقتصادية سوءاً يوم بعد يوم، فلم يحصل في تاريخ الشعوب حتى تلك التي حكمت بالأنظمة الدكتاتورية ان قامت حكومة تلك الشعوب بقطع مرتبات موظفيها متعمدة الا في الجنوب.
لا والغريب في الأمر انه لم يحصل في تاريخ الشعوب ان يحدث ذلك التعسف الرهيب والعقاب الجماعي  بارتكاب تلك الجرائم الشنعاء من خلال قطع مرتبات موظفي الجيش والأمن في المحافظات الجنوبية المحررة لمدة 7 اشهر متتالية لم يحصل هذا ابدا في تاريخ الشعوب.
*إتفاق الرياض والاستبشار بالخير*
لقد استبشر الشعب الجنوبي بالخير باتفاق الرياض والذي نص على عودة حكومة معين عبدالملك الى العاصمة  عدن وتقوم بواجبها بتوفير الخدمات للمواطنين وصرف المرتبات المتأخرة وغيرها، ولكن لم تنفذ الحكومة ما تم الإتفاق عليه في الرياض، فلم تقوم بتوفير الخدمات ولم تصرف المرتبات بل زادت من معاناة المواطنين واستخدمت سياسة التجويع وقطع المرتبات لأغراض سياسية لصالح جماعة الإخوان المسلمين.
*تعطيل ملف الخدمات الأساسية للمواطن في الجنوب*
 تعد عملية تعطيل ملف الخدمات الأساسية، من أبرز الممارسات العبثية والعنصرية الحاقدة التي تمارسها الحكومة الشرعية المختطفة من إخوان اليمن ، وذلك في مختلف محافظات الجنوب.
حيث تسعى الشرعية الإخوانية لتعطيل ملف الكهرباء والمياه في العاصمة عدن والمحافظات المجاورة ، وذلك بعد أن عطلت ومنعت وصول المشتقات النفطية الخاصة بالكهرباء التي كانت مهددة بالتوقف لولا جهود المجلس الانتقالي  ومحافظ العاصمة عدن لتوفير تلك المشتقات.
وكذلك الحال بمشروع المياة ، الذي يتأثر هو الآخر بالكهرباء ، وفي العاصمة عدن أيضاً سعت الشرعية الإخوانية لتعطيل العمل في المؤسسات الخدمية ، حيث وجهة الموظفين بعدم مباشرة أعمالهم في المؤسسات والوزارات ، وكذلك غادر الوزراء المحسوبين على الرئيس هادي وجماعة الإخوان من العاصمة عدن الى محافظة حضرموت وشبوة والرياض.
وقال الاستاذ فضل الجعدي الامين العام للمجلس الانتقالي الجنوبي ان الطرف الآخر (حكومة الشرعية المختطفة ) لازال يمارس الانتهاكات ويمارس سياسة التعذيب في قطع المرتبات والخدمات وغيرها، مؤكداً أن المجلس لن يقف صامتا عن المظالم ويجب ان ينال كل ذي حق حقه.

وطالب الجعدي التحالف العربي بالوقوف أمام مسؤولياته وردع من يخترق الاتفاق وعدم الوقوف متفرجا.
وقال السياسي الجنوبي محمد حيدرة مسدوس "ان قطع المرتبات لا يوجد له تفسير غير أنه حرب تجويع على من يتمسك بقضية وطنه، وهي نفس الحرب على الانتقالي، وكلها حرب ضد القضيه، لأن الانتقالي لو تخلى عنها لفضلوه على غيره من الموالين لهم"٠

*قطع الرأس ولا قطع المعاش*
ان الراتب حق اصيل كفله القانون للموظف الحكومي،فهذا هو الشهر الثامن والقوات المسلحة والأمن بدون راتب والحكومة المختطفة غير آبهة بحجم الضرر والبؤس الذي لحق بهؤلاء الموظفين واسرهم من غلاء المعيشة وصعوبة العمل وملاك  البيوت يطالبون بإيجار منازلهم.
وكان عشرات الآلاف قد تظاهروا خلال الايام الماضية  في المحافظات الجنوبية، احتجاجاً على سياسة التجويع التي تمارس ضد الشعب الجنوبي وأرتفاع الأسعار وأنقطاع مرتبات الجيش والأمن.

حيث  رفع المحتجون لافتات كتب عليها (قطع الرأس ولا قطع المعاش / الشعب يريد محاسبة جميع الفاسدين / الثورة حق والحق لا يموت) وغيرها من الشعارات الغاضبة التي تعبر عن المعاناة التي وصل لها الشعب بسبب الأسعار الجنونية وتدهور الخدمات.
وقال رئيس اللجنة المنظمة للفعاليات الاحتجاجية في أبين المناضل "صالح سالم" على  الجميع مسوؤلية تردي الخدمات وأرتفاع الأسعار وعدم صرف مرتبات العسكريين.
وأضاف بالقول نحن جميعاً في صف واحد لتوصيل رسائلنا السلمية لمن يعذب الشعب ويستخدم سياسة التجويع والتركيع.
العاصفة_نيوز: الحقيقة ...... الكاملة
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
العاصفة نيوز

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات