القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الاخبار

الأجهزة الامنية في العاصمة تدشن حملة منع حمل السلاح والمركبات غير المرقمة.




عدن /العاصفة نيوز
دشنت الأجهزة الأمنية في العاصمة عدن صباح اليوم الثلاثاء الموافق15يونيو 2021م الحملة الأمنية لمنع حمل السلاح والمركبات غير المرقمة.
وكانت قوات العاصفة قد عززت يوم امس من انتشارها في شوارع العاصمة عدن تمهيداً لبدء الحملة.
وتشارك في الحملة الامنية كافة الأجهزة الامنية في العاصمة عدن وتحت إشراف محافظ العاصمة عدن الاستاذ احمد حامد لملس رئيس اللجنة الأمنية.
واشاد الأستاذ أحمد حامد لملس محافظ العاصمة عدن، بالحملة كونها أتت ملبية لحاجة عدن لتخليصها من ظاهرة انتشار السلاح والتجوال به، وكذلك المركبات غير المرقمة وتحركاتها التي نتج عنها مخاطر حقيقية على أمن العاصمة.
وشدد المحافظ لملس على أهمية إنجاح الحملة الأمنية التي تم تدشينها اليوم، نظراً لانعكاساتها الإيجابية المستقبلية على أمن واستقرار عدن ومظهرها الحضاري والجمالي.
داعيا المواطنين في العاصمة عدن والزائرين لها إلى تفهم أهمية الحملة وسرعة التجاوب معها والتعاون مع رجال الأمن في إنجاحها.

وأضاف  لملس مؤكداً :" أن عدن مدينة السلام، ويراهن عليها الكثير أن تكون مدينة انتشار للجريمة، ولكن نؤكد لهم إن رهانهم خاسر، فعدن وأهلها أول من سيتصدى للإرهاب قبل قواتها الأمنية، لأن أهلها مسالمين وهي مدينة سلام".

ونوّه المحافظ لملس بأنه "لا يمكن أن تثبت الأمن والاستقرار في العاصمة عدن، مالم يكن هناك تعاون من المواطنين، وقد أثبتت الفترة الماضية مدى تعاون أبناء عدن مع الجهات الأمنية، وبفضل ذلك التعاون تم إحباط وضبط منفذي الكثير من الجرائم، لذى فنحن واثقين من أن عدن آمنة ومستقرة".
واكدت اللجنة الأمنية ان الحملة مستمرة حتى تحقق اهدافها وإعادة العاصمة عدن الى وضعها الطبيعي، فعدن كانت وما زالت مدينة السلام والتعايش ويجب ان تضل كذلك.
وكانت الحملة الأمنية في يومها الاول قد لاقت استجابة وتأييد واسع من قبل المواطنين.
العاصفة نيوز ...الحقيقة الكاملة
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
العاصفة نيوز

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات